القائمة الرئيسية

الصفحات

[slide] اخر المشاركات

كيفية أداء صلاة عيد الأضحى بالمنزل في زمن فيروس كورونا


كيفية أداء صلاة عيد الاضحى في المنزل
 شرح كيفية أداء صلاة عيد الاضحى في المنزل 




يحل علينا عيد الأضحى المبارك يوم الأربعاء بالمملكة، ويهتم المواطنون بكيفية صلاة العيد خلال زمن فيروس كورنا،بعد أن اعلنت السلطات اقامتها بالمنازل.

ولا تكتمل فرحة المسلمين بحلول عيد الأضحى المبارك إلا بإقامة صلاته، التي تعد إضافة إلى ذبح الأضحية من أهم المظاهر التي تميز موسم الحج.

وشرع الإسلام صلاة العيدين، الفطر والأضحى، في السنة الأولى من الهجرة وهي فرض كفاية عند الحنابلة والإمامية، وسنة مؤكدة عند المالكية والشافعية، وواجبة عند الحنفية.

وصلاة العيد سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله وعليه وسلم، وهي من الصلوات التي تصلى في الساحات والمساجد الجامعة، مع إجازة صلاة المسلم في منزله جماعة مع أهل بيته أو منفردا بغير خطبة، على هيئتها المعلومة، وفي وقتها المعلوم.

وتكون صلاة العيد في صباح أول أيام عيدي الأضحى والفطر لما ثبت عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم أنه واظب عليها، وأمر الرجال والنساء أن يخرجوا لها.

توقيت صلاة العيد واحد سواء عند أدائها في عيد الفطر أو الأضحى، ويدخل وقتها بعد ارتفاع الشمس قدر رمح، وحدده العلماء بزوال حمرتها وينتهي وقتها بزوال الشمس. 

ووفقا للفقهاء، فإن صلاة عيد الأضحى شرعا تؤدى بعد شروق الشمس وارتفاعها قيد رمح، أي ما يعادل 15 إلى 20 دقيقة تقريباً بعد موعد شروق الشمس.

ورغم أن كثيرين يؤدون صلاة عيد الأضحى قبل شروق الشمس، فإن الفقهاء أجازوا مد وقت أدائها حتى موعد أذان الظهر.

أيضا أجاز فقهاء الدين الإسلامي أداء أي شخص صلاة العيد وحده أو مع أسرته، حال تعذر حضوره إلى المسجد والاحتفال بباقي مظاهر العيد الكبير.

وقبل التوجه إلى أماكن إقامة صلاة العيد لأدائها، فإنه يستحب على المسلم التحلي بآدابها من الغسل والتطيب ولبس أجمل الثياب.

كما يستحب للمسلم بدء عيد الأضحى المبارك بتناول تمرات وترا: ثلاثا أو خمسا مثلا، كما كان يفعل الرسول صلى الله عليه وسلم.

أيضا في عيد الأضحى يستحب الإمساك بعد صلاة الفجر إلى وقت النحر، وأداء الصلاة في العراء إن أمكن، كونه أفضل من تأديتها في المساجد وإذا تعذر فلا حرج في صلاتها داخل المساجد.

كيفية أداء صلاة عيد الأضحى 2021

صلاة العيد عبارة عن ركعتين يؤديهما المسلم ويشرع فيهما التكبير، ثم تتبع بخطبة لحديث جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَال إِنَّ “النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَرَجَ يَوْمَ الْفِطْرِ فَبَدَأَ بِالصَّلاةِ قَبْلَ الْخُطْبَةِ”. رواه البخاري ومسلم.

وعن كيفية أداء صلاة عيد الأضحى، قال مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية إن “صلاة العيد ركعتان، يبدأهما الإمام بتكبيرة الإحرام ثم يقول دعاء الاستفتاح وهو مستحب، ثم يكبر 7 تكبيرات غير تكبيرة الإحرام، يرفع فيهم يديه ويجعلهما حذو منكبيه، ويفعل المأمومون مثله”.

ويستحب أن يجعل الإمام بين كل تكبيرة والتي تليها وقتا يكفي لقول المأمومين وقوله: “سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر”، وفقا للمركز العالمي.

ثم يقرأ المصلي الفاتحة، وآيات من القرآن ويستحب أن تكون آيات سورة الأعلى، ثم يستكمل الركعة على صفة الصلاة المعروفة، ويستوفي الركوع، والرفع منه، والسجود، ثم يقوم للركعة الثانية.

في الركعة الثانية يكبر المصلي 5 تكبيرات بعد تكبيرة القيام على صفة تكبير الركعة الأولى، ثم يقرأ الفاتحة، وآيات من القرآن يستحب أن تكون آيات سورة الغاشية، ثم يستكمل الركعة على صفة الصلاة المعروفة، ويستوفي الركوع، والرفع منه، والسجود، ثم يجلس للتشهد ويسلم.


reaction:

تعليقات